أخبار عاجلة

الرئيس السوداني يتوعّد بمزيد من القرارات لمواجهة المضاربين في العملة

قال رئيس الجمهورية، المشير عمر البشير، يوم الخميس، إن الدولة عازمة على قطع الطريق أمام المتربصين والمتاجرين ومروجي الأزمات بين الشعب السوداني، كما توعّد بمزيد من القرارات الاقتصادية لمواجهة المضاربين في العملة من أجل دولارات.

وأكد البشير لدى مخاطبته ببورتسودان اللقاء النوعي، الذي ضم الفعاليات السياسية ورموز المجتمع بالولاية، أن هناك من يسعى لتحقيق مكاسب شخصية على حساب المصالح الوطنية، وأمن واستقرار البلاد.

وحمّل المقاطعة الأمريكية مسؤولية تدمير القطاعات الحيوية في السودان، على رأسها السكة الحديد.

وجدّد البشير حرص الحكومة على معالجة الآثار الناتجة عن الإجراءات الاقتصادية الأخيرة.

ودعا البشير الأحزاب السياسية إلى وحدة الصف لتنمية البلاد، لافتاً إلى أن الحصار الاقتصادي أسهم في تعطيل الإنتاج، مشيراً إلى أن وثيقة الحوار الوطني تمثِّل اللبنة الأساسية لوضع دستور دائم للبلاد، مؤكداً وقوف رئاسة الجمهورية مع ولاية البحر الأحمر لاستكمال النهضة التنموية .

من جانبه استعرض والي البحر الأحمر، علي أحمد حامد، خطة الولاية لتطوير قطاع الاستثمار وترقية النشاط السياحي، وتنمية الموارد البحرية، والتوسع في مجال المناطق الحرة لتصبح بورتسودان شنغهاي أفريقيا.

من ناحيته أشار الأمين العام للأحزاب السياسية بالولاية، أحمد الأمير، إلى أن الاستقرار والتوافق السياسي الذي يسود مجتمع الولاية ساهم في تحقيق التنمية، مشيداً بدور الحوار الوطني والتراضي على الوثيقة الوطنية في أكبر حدث سياسي في تاريخ السودان.

المصدر : النيلين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*